سُئل مارس 7 بواسطة
عزيزتي المرأة : بقلم نور دوشي ، طلبتِ تخصيص جزءٍ من وقتي و مجهودي لنصح المرأة و سألبّي لأنك نصف المجتمع و أنتِ الزوجة و الأم. و المرأة إن لم يتم إعدادها ستفشل الأسرة و سيعاني الرجل. بل و ستكون إحدى مقالاتي هي عن طريقة التعامل مع الزوج الظالم.

و لكن قبولي لدور الناصح لا يعني أبداً أني أقبل بأن أقرأ التشهير العلني بالزوج.  

مرةً أخرى أقولها و أكرر: لا أستطيع مساعدة أي إنسان لا يرى إلا الخطأ في الغير.  أنا لا أستطيع نصح ذلك الغير الغائب.  أنتِ من يطلب النصح و إن كنتِ تريدين تبريراً مني أو دعماً أو مساندةً لمسعاكِ في ترك زوجك و تدمير أسرتك عندما يكون بينكما أولاد ففي الغالبية الساحقة من الحالات لن تحصلي على هذا الدعم لأنني لا أريد أن أكون طرفاً في خراب بيت.  

و لكن مهما كان وضعك و مهما كان حالكِ فقد أتقبل جمل مثل "زوجي ليس جيداً" في البريد الخاص أما أن تقومي بالتشهير و الحط من شأن زوجك على العلن  حتى لو كان بالفعل ظالماً فهذا أمر يفور له دمي.   

ألم تبقى للزواج حرمته؟ ألم يبقى لهذا الرابط قدسيته؟

يا امرأة: أنا حتى عن طليقةٍ لي أخجل حين أضطر للتلميح عن سبب الطلاق و لو من بعيد فما بالك بالتشهير بها.  بل إنني كما قد قرأتِ في عدة مقالات أميل للوم ذاتي و رفع شأنها ليس فقط إذا كانت أماً لأولادي بل لمجرد أننا تشاركنا سر الزوجية.   فما بالك بزواجٍ قائم؟

يجب أن يكون فضح مشاكلك على العلن من المحرمات.   فأنتِ حين تفضحين زوجك علناً تُسقطين عن نفسك أية مصداقية لأن الزوجة الصالحة لا تقول مثل هذا الكلام علناً حتى و هي تحت العذاب.  و لكن من المقبول استشارة شخصٍ موثوق به لغرض الحل.  و حتى حينها أميل إلى التحفظ الشديد.

و لا أدري لماذا لم أرى حتى الآن إلا النساء فقط تفعلن ذلك بعشيرهن.  حتى هذه اللحظة لم أرى و لا تعليق واحد من رجل يُشهّر بزوجته (حتى في منتديات غربية) بينما صرت قارئاً على الأقل لأكثر من عشرين  امرأة في هذا الموقع و هي تقوم بالتشهير بزوجها هكذا.   

ماذا نسمي هذه الظاهرة؟ أجيبوني.

محبتي للجميع.

إجابتك

اسمك الذي سيظهر (اختياري):
نحن نحرص على خصوصيتك: هذا العنوان البريدي لن يتم استخدامه لغير إرسال التنبيهات.

اسئلة متعلقة

موقع جوابك علمي تربوي اسلامي سؤال وجواب اطرح الأسئلة واحصل على حل لكل أسئلتكم الموقع يهدف إلى تقديم إجابتك علمية في مختلف مجالات مع إمكانية الإجابة على أسئلة الغير
...